في أسبوع.. حصيلة الأعمال الإرهابية والدول التي وقعت فيها

في أسبوع.. حصيلة الأعمال الإرهابية والدول التي وقعت فيها

مشاهدة

27/11/2019

قال مرصد الفتاوى التكفيرية، التابع لدار الإفتاء المصرية: "خلال الفترة من 16 إلى 22 تشرين الثاني (نوفمبر) الجاري، ارتفع عدد الهجمات الإرهابية بـ 7 عمليات مقارنة بالأسبوع الثاني من الشهر ذاته، الذي شهد 13 عملية إرهابية".

وذكر المرصد، في بيان نشر اليوم عبر وسائل الإعلام: "جاءت أفغانستان على رأس قائمة الدول الأكثر استهدافاً في مؤشر الإرهاب الأسبوعي، بواقع 4 عمليات إرهابية، بما نسبته 20% من نسبة العمليات الإرهابية التي شهدها المؤشر لهذا الأسبوع.

شهدت 11 دولة 20 عملية إرهابية أسفرت عن مقتل وإصابة 161 شخصاً في الأسبوع الثالث من الشهر الجاري

 تلاها كلّ من العراق والصومال وسوريا، في المرتبة الثانية من حيث عدد الدول التي شهدت عمليات إرهابية بما نسبته 15% من نسبة العمليات".

وأضاف المرصد في مؤشره؛ أنّ 8 تنظيمات إرهابية نفذت 16 عملية إرهابية من عدد العمليات بما نسبته 80% من منفذي العمليات بينما سجلت 4 عمليات إرهابية ضدّ مجهول بنسبة 20%.

وفي السياق ذاته؛ حلّ تنظيم داعش الإرهابي في المرتبة الأولى من حيث التنظيمات الأكثر تنفيذاً للعمليات الإرهابية بواقع 5 عمليات إرهابية، بما نسبته 25% من عدد العمليات الإرهابية.

وجاء في المرتبة الثانية من حيث التنظيمات الأكثر تنفيذاً للعمليات كلّ من (طالبان- حركة الشباب الصومالية) بواقع 3 عمليات إرهابية لكلّ منها بما نسبته 15%.

ويحاول تنظيم داعش في هذه الآونة إظهار قدرته على تنفيذ أكبر قدر من العمليات الإرهابية لتأكيد أن مقتل زعيمه أبو بكر البغدادي "لن يؤثر على قوته".

وأردف البيان؛ أنّ تلك التنظيمات التي بايعت داعش تسعى إلى تنفيذ أكبر قدر من العمليات الإرهابية، فنجد أن تنظيم "وسط أفريقيا بالكونجو" نفذ عملية إرهابية قتل فيها 6 أشخاص ذبحاً شرق البلاد.

كما قام تنظيم "الدولة في الصحراء الكبرى" المنتشر بين مالي وبوركينا فاسو بتنفيذ عملية إرهابية على الجيش المالي قتل فيها 30 جنديّاً.

وتعدّ هذه العملية هي الثانية التي ينفذها التنظيم على الجيش المالي بعد العملية التي قتل فيها 53 جندياً في الأسبوع الأول من هذا الشهر.

وأوضح المؤشر أنّ حركة طالبان مستمرة في التصعيد على الأرض في أفغانستان لعدة أسباب، من أهمها: مسعى الحركة في الضغط على الحكومة الأفغانية من أجل الحصول على أكبر قدر من التنازلات في المفاوضات التي تجريها مع الحكومة، بالإضافة إلى قطع الطريق أمام تنظيم داعش عبر فرعه هناك المعروف بـ " ولاية خراسان" من السيطرة على الأرض.

 

الصفحة الرئيسية