كيف علقت حركة النهضة على أنباء تدهور صحة الغنوشي المصاب بكورونا؟

كيف علقت حركة النهضة على أنباء تدهور صحة الغنوشي المصاب بكورونا؟

مشاهدة

24/07/2021

علقت قيادات في "حركة النهضة" في تونس يوم الجمعة على أنباء تدهور الحالة الصحية لرئيس البرلمان التونسي راشد الغنوشي المصاب بفيروس كورونا، والبالغ من العمر 80 عاماً، أي أنه ضمن الفئات التي يمثل الفيروس بالنسبة إليها خطراً أكبر.

ونشر قياديون بالحركة عدداً من الصور للغنوشي، ظهر خلالها وهو يقرأ عدد اليوم من جريدة "الشروق" في منزله.

جاء ذلك عقب تداول أنباء على مواقع التواصل الاجتماعي عن تدهور الحالة الصحية لرئيس مجلس نواب الشعب ونقله إلى المستشفى العسكري، بحسب موقع "نسمة تي في"، وفقاً لما أورده مرصد مينا.

 

الغنوشي سيواصل القيام بأعماله عن بعد، وذلك بحسب الإجراءات الاحترازية المتبعة، مع اتخاذ كافة الاحتياطات الطبية والوقائية اللازمة

يذكر أنّ البرلمان التونسي أعلن في 13 تموز (يوليو) الجاري إصابة رئيسه بفيروس كورونا المستجد كوفيد 19.

وأفاد بيان البرلمان التونسي أنّ الغنوشي سيواصل القيام بأعماله عن بعد، وذلك بحسب الإجراءات الاحترازية المتبعة، مع اتخاذ كافة الاحتياطات الطبية والوقائية اللازمة.

في المقابل، دعا 3 نواب من حركة الشعب يوم الجمعة سميرة الشواشي النائب الأول لرئيس البرلمان لتقديم تقرير مفصل حول الوضع الصحي لرئيس المجلس راشد الغنوشي يكون مقدماً من الأطباء الذين شخصوا حالته في المستشفى العسكري بالعاصمة التونسية.

وطالب النواب، في مراسلة موضوعها "إعلان الشغور المؤقت لمنصب رئيس مجلس نواب الشعب"، بعرض التقرير على النواب.

 

الصفحة الرئيسية