ما تعليق المستشار النمساوي على زيارة محمد بن زايد للنمسا؟

ما تعليق المستشار النمساوي على زيارة محمد بن زايد للنمسا؟

مشاهدة

29/07/2021

رحّب مستشار جمهورية النمسا سيباستيان كورتس بزيارة ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان إلى بلاده المقررة اليوم.

سيباستيان كورتس: زيارة ولي عهد أبو ظبي مصدر سرور وشرف عظيم لنا، وتعتبر محطة مهمة في إطار تعزيز وتوطيد علاقات التعاون بين البلدين

وأكد كورتس في حوار مع وكالة أنباء الإمارات "وام" أنّ الزيارة تعتبر محطة مهمة في إطار تعزيز وتوطيد علاقات التعاون بين البلدين الصديقين، التي شهدت تطورات كبيرة في الأعوام الأخيرة، وقال: "زيارة ولي عهد أبو ظبي مصدر سرور وشرف عظيم لنا".

وعبّر المستشار كورتس عن إعجابه وتقديره لمسيرة التنمية التي تشهدها دولة الإمارات وتشمل كافة المناحي والقطاعات، وهذا ما شاهده ولمسه أثناء زيارتين رسميتين قام بهما إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، وقال: "تُعد الإمارات أحد أهم شركائنا في المنطقة العربية، لافتاً إلى وجود استثمارات نمساوية مباشرة في دولة الإمارات تزيد عن 7 مليارات يورو.

واعتبر المستشار كورتس أنّ "الارتقاء بالعلاقات الثنائية بين النمسا والإمارات إلى شراكة استراتيجية أمر منطقي سيجلب الفوائد للبلدين".

وأشار المستشار كورتس إلى الآثار الإيجابية التي توقع أن تصبّ في صالح البلدين بعد توقيع اتفاقية التعاون الاستراتيجي بين البلدين، وقال: "مع ترقية العلاقات الثنائية إلى مستوى الشراكة الاستراتيجية، أصبح لدينا الآن الفرصة لجعل هذه العلاقات أوثق، خاصة في مجالات السياسة والأعمال والتعليم والثقافة والتبادل الشبابي"، ولفت إلى أنّ بلاده تولي اهتماماً خاصاً لتعزيز تعاونها مع دولة الإمارات وتنفيذ الشراكة الاستراتيجية.

وعن توقعاته بشأن فرص تعزيز العلاقات الاقتصادية والتعاون التجاري بين البلدين في المستقبل القريب، قال مستشار النمسا: "هناك العديد من الفرص لتوسيع علاقاتنا الاقتصادية، لا سيّما في مجال مصادر الطاقة المتجددة وتكنولوجيا الهيدروجين"، وأرجع سبب ذلك إلى اهتمام دولة الإمارات بالابتكارات الحديثة وتقنيات المستقبل، وأشار إلى تركيز دولة الإمارات على الطاقات المتجددة والمستدامة، ولفت إلى أنّ مجموعة OMV   النمساوية لديها بالفعل تجارب جيدة للغاية مع شركة بترول أبو ظبي الوطنية "أدنوك".

 كورتس يعبر عن إعجابه وتقديره لمسيرة التنمية التي تشهدها دولة الإمارات وتشمل كافة المناحي والقطاعات

وسلّط المستشار كورتس الضوء على فرص تعزيز التعاون المستقبلي بين النمسا والإمارات في مجال الطاقة المتجددة النظيفة.

وعن أهمية مشاركة النمسا في إكسبو 2020 دبي، قال المستشار كورتس: "المشاركة في المعرض مهمة للغاية بالنسبة إلى النمسا"، واعتبر أنّ هذه الأهمية تظهر بوضوح بالنظر إلى عدد الزوار رفيعي المستوى الذين سيتوجهون من النمسا لزيارة المعرض، وقال: "بالنسبة إلينا يُعد المعرض فرصة لتقديم النمسا كمركز للابتكار والتكنولوجيا الخضراء والاقتصاد الرقمي"، وأشار إلى أنّ جناح النمسا يوفر منصة مثالية لأكثر من 50 حلاً مبتكراً ورقمياً من شركات النمسا العاملة في مجالات حماية المناخ، والرقمنة، وعلوم الحياة، والتنقل، والاستدامة.

وعن حجم التوافق في وجهات النظر ومواقف البلدين إزاء القضايا الدولية والإقليمية المهمة، قال المستشار كورتس: "نحن نعمل معاً بشكل وثيق على مستوى السياسة الخارجية، ولدينا اهتمام كبير لتحقيق الاستقرار والتنمية الاقتصادية في المنطقة العربية".

ويجري الشيخ محمد بن زايد آل نهيان اليوم زيارة رسمية إلى النمسا، يلتقي خلالها مستشار النمسا، ويعقد معه جلسة مباحثات رسمية.

ووفق وكالة الأنباء الإماراتية "وام"، فإنّ اللقاء يتناول علاقات الصداقة والتعاون بين الإمارات والنمسا، إضافة إلى القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

وكان الشيخ محمد بن زايد آل نهيان قد أكد، خلال تصريحات سابقة، أنّ العلاقات بين دولة الإمارات العربية المتحدة والنمسا هي علاقات متميزة، وتستند إلى تاريخ طويل من التعاون والتفاهم والمصالح المشتركة، منذ إقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين الصديقين في عام 1974.

الصفحة الرئيسية