شيوخ القبائل العربية يطردون نائب الرئيس الإيراني... لماذا؟

شيوخ القبائل العربية يطردون نائب الرئيس الإيراني... لماذا؟

مشاهدة

24/07/2021

هاجم شيوخ القبائل العربية في محافظة خوزستان، جنوب، نائب الرئيس الإيراني "إسحاق جهانغيري"، وأجبروه على قطع خطابه بسبب أزمة المياه.

 شهدت مدن خوزستان على مدى 8 أيام احتجاجات شعبية مناهضة للنظام والحكومة الإيرانية بسبب أزمة المياه والعنصرية التي تطبق تجاه هذه المحافظة

ونقل مرصد مينا عن وكالة أنباء "فارس نيوز" الإيرانية أنّ "شيوخ القبائل العربية انتفضوا ضد جهانغيري، الذي كان يلقي خطاباً يشيد فيه بجهود حاكم محافظة خوزستان قاسم سليماني دشتكي وأداء حكومة حسن روحاني"، لافتة إلى أنّ "أحد شيوخ القبائل خاطب جهانغيري قائلاً: سرقتم مياه خوزستان وثروتنا، فعن أي إنجاز تتحدث في هذه المحافظة التي تعاني من عدة مشاكل، وفي مقدمتها المياه والوضع الصحي بسبب كورونا"؟

وكان "إسحاق جهانغيري" قد وصل إلى مدينة الأحواز عاصمة خوزستان يوم الجمعة مبعوثاً من الرئيس حسن روحاني لدراسة مشاكل المحافظة.

وقال الشيخ العربي: "لو كنتم تطبقون توصيات المرشد علي خامنئي، لما كان وضع المحافظة العربية بهذه الحال"، وفق الوكالة الإيرانية، وقد ردّ "جهانغيري" على المعترضين من شيوخ القبائل العربية: "لا أحد في هذا البلد لا يمكنه تطبيق توصيات خامنئي، وهذه المياه ملك خوزستان، لقد جئت إلى هنا لأحقق رغبات أهل خوزستان".

وقد شهدت مدن خوزستان الغنية بالنفط جنوب البلاد على مدى 8 أيام احتجاجات شعبية مناهضة للنظام والحكومة الإيرانية بسبب أزمة المياه والعنصرية التي تطبق تجاه هذه المحافظة.

يذكر أنّ الاحتجاجات أسفرت بحسب تقارير لمنظمات حقوقية عن مقتل 8 محتجين في خوزستان، وأصيب العشرات بجروح، واعترفت السلطات الحاكمة بمقتل اثنين من المحتجين فقط، ومقتل أحد قوات الأمن، وإصابة 14 آخرين بجروح خلال تلك الاحتجاجات.

الصفحة الرئيسية